عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 09-11-2011, 04:08 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي

أقبل المساء الفاتن صديق القاتل

إنه يزحف كالمجرم بخطوات مكتومة

والسماء توصد أبوابها ببطء كمخدع كبير

فينقلب الإنسان النافد الصبر وحشاً ضارياً

أيها المساء ـ المساء الحبيب الأثير على

من تستطيع يداه أن تقولا غير كاذبتين

عَمِلنا اليوم ـ

إاه المساء الذي يُعزّي النفوس

التي تنهشها أقسى الآلام

ويعزّي العالِم العنيد الدؤوب المثقل الجبهة

والعامل الذي يعود إلى فراشه محنيّ الظهر

في المساء تستيقظ الشياطين المفسدة في الأجواء

متثاقلة كأنها رجال الأعمال
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657

وتصطدم وهي تطير بالمصاريع والأفاريز

عبر الأضواء التي تعصف بها الريح

ويحتدم العُهْر في الشوارع ـ قرى النمل ـ

يفتح منافذه ويشق لنفسه في كل مكان

طريقاً خفياً كالعدو المهاجم

ويتحرك كالدود في قلب مدينة الوحول

يغتصب من الإنسان قوته

وفي المساء يُسمع هنا وهناك صفير المطابخ

وصراخ المسارح وصخب الموسيقا

وتمتلئ موائد الضيوف بالعاهرات

ومن تواطأ معهن من النصابين واللصوص

ليستأنفوا عملهم بلا وازع من ضمير

فيدهمون برفق الصناديق والبيوت

ليؤمِّنوا عيشهم لبضعة أيام

ويوفروا لخليلاتهم الكساء

فاستغرقي يا نفسي في التأمل

في هذه اللحظة العصبية

وأصمي أذنيك عن هذا الهدير

فهذه هي الساعة التي تشتدّ فيها آلام المرضى

لأن الليل المظلم يأخذ بخناقهم

فتنتهي أيامهم ويندفعون إلى الهُوّة المشتركة

بعد أن تمتلئ المشافي بآهاتهم

ولن يأتي أكثرهم لتناول الحساء اللذيذ

قرب النار إلى جانب من يحب

لأن الكثيرين لم يعرفوا مطلقاً حلاوة الالتفاف حول الموقد

ولا حلاوة العيش الحقيقي

*

ترجمها عن الفرنسية

حنّا الطيّار
رد مع اقتباس
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60