اعلن معنا

 

العودة   منتديات الكينج > قسم المنوعات والفنون > الشعرو الادب


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #61  
قديم 09-12-2011, 03:27 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي


من مراثي دوينو العشر

*

لو صرختُ، مَـنْ مِـنْ تَـراتُب الملائكة سيسمعني؟

وحتّى لو أخذَني أحدُهم فَجأةً إلى قلبه:

سأفنى من وجـوده الأقوى. لأنَّ الجمالَ لا شيءَ

سوى مُستَهَـلِّ الرّعبِ الذي لا نزالُ بالكاد نُطـيقُـه،

ونمجِّـده، لأنّه يأنَفُ أن يُدمِّـرَنـا. كلّ ُ مَـلَـكٍ رهيبٌ.

لذا أسيطرُ على نفسي وأبتَـلِـعُ نداءَ الإغراء ِ

لنشيجي الدّاكـن. آخ، من نَتـقـوّى به

لننـالَ ما نُـريد ؟ ليس الملائكةَ، ليس البشرَ،

والحيـواناتُ الفَطِنـةُ أحسّتْ من قبلُ،

بأنّـنا لسنـا بأمانٍ جدّاً في بيـوتنـا

في الدّنـيا المُفَسَّـرة. ربّمـا تبقى لنـا

هنـاك شجرةٌ على المنحَدَر نراها كلَّ يومٍ;

يبقى لنا شارعُ الأمسِ

والوَلاءُ الضّالّ ُ لعادةٍ شُغِـفَتْ بنا، لذا بَـقِـيَتْ ولمْ تذهبْ.

آه والليلُ، الليلُ، عندما تهُبّ ُ الرّيحُ مليـئةً

بجمال الكون،

تتغذّى عند وَجناتنا -،

سوف لا تبقى عند أيِّ أحد، تلك المشتاقةُ،

المُخَـيِّـبَةُ بلطفٍ، تنتظر القلبَ المُنعـزِلَ مُتعَـبَةً.

أهيَ أسهلُ للمُحبّـينَ ؟

آخ، بعضُهم يستخدمُ بعضاً ليُـخفوا أنفسَهم من مصيرهم.

أتَـزالُ لا تعرفُ بعدُ ؟ اِرمِ من ذراعيْـكَ الفضاءَ خارجاً،

أضِفْـهُ إلى المجالات، التي نَتـنفَسّـُها، فلربّما تُحِسّ ُ الطّيرُ

بالهواء المتَمَـدّد، فتطير أعمقَ في دواخلـها.

نعم، فصولُ الرّبيع احتاجتْ إليكَ حقـاً. إنَّ نجوماً

كثراً طلبتْ منك أن تَـقتفيَ أثَـرَها. إنَّ موجةً

اِرتَفعتْ تجاهَكَ في الماضي، أو عندما مَشيْتَ

تحت نافذةٍ مفتوحةٍ،

كمنجةٌ أعطتكَ نفسَها. كلّ ُ هذا كان تكليفـاً.

ولكنْ هل استطعت القيامَ به؟ ألمْ تكنْ دوماً

مُبلبَـلاً بأمـل، كما لو أنَّ كلَّ هذه الأشياءِ

وعدتك بحبيبة؟ ( حيث تودّ أن تُخفِـيَـها،

بكلِّ هذه الأفكار الغريبة العميقة التي تدخل فيك وتخرج منك

وغالباً تبقى في الليل.)

عندما يجتاحك الشَّوقُ، غَـنِّ المحبّـين، عاطفتُهم ذائعةُ الصِّيت

ليست خالدةً تماماً. تلك المهجوراتُ، التي حسدتَ تقريـباً،

وجدتَهنَّ أكثرَ حبّـاً لك من اللواتي أحبَبتَ.

ابدأ دوماً من جديد التمجيدَ الذي لمْ يُـنَـلْ;

تَذكّـرْ: البطلُ يبقى، وحتّى سقوطُـه هو عذرٌ

له فقط، لتكونَ: ولادتُه الأخيرة.

ولكنَّ المحبّينَ، تأخذهم الطبيعةُ المُستَهـلَـكةُ إليها مرةً أخرى،
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657

كما لو أنَّ القوةَ المُضاعفةَ أعوزتْـها لتصنعَهم. هل فكّرتَ في

كاسبارا ستامبا* كفايةً ؟ إنَّ أيَّ فتاةٍ، هجرها حبيبُـها،

كمثالٍ بارزٍ لهؤلاء العشّاق، تَحسَبُ: هل سأكونُ مثلَها؟

ألا ينبغي لهذه الآلام الأكثَرِ قِـدَماً أنْ تكونَ في النّهاية

أكثرَ إثماراً لنا؟ أليس هذا وقتَ

أنْ نحرِّرَ أنفسَنا بحبٍّ مِمّن نُحبُّ، وأنْ نتحمّل مُرتَعِشين:

كما يتحمّـل السّهمُ وتـرَ القوس، لنتجمَّع في وثبة نكون أكثرَ

وجوداً من وجودها؟ لبقاءٍ في لا مكان.

أصواتٌ أصواتٌ. أصْـغِ، يا قلبي، لأنَّ قدّيسين فقط أصْغَوا:

إلى أنْ رفعهم النِّداءُ الجبّارُ عَـلِـيّـاً من على سطح الأرض;

ولكنّهم، الخوارقَ، ظلّـوا راكعين، ولمْ يلاحظوا

شيئاً: لذا كانوا مستمعين. ليس لأنّك تحمّلتَ صوتَ الإله، ليس

أكثرَ، لكنْ أصْـغِ إلى نَفحة الرّيح، الرسالةِ المتواصلَةِ التي تكوِّن ذاتَها

من السّكون. إنَّها تَهِفّ ُ الآنَ من أولئك الموتى الفتيـان إليك.

حيثما دخلتَ دوماً في كنائسَ، في روما أو نابولي، ألمْ يكلّمْـكَ

مصيرُهم بهدوء؟ أو نقشٌ يرفع ذاتَه إليكَ مثل اللوحة في سانتا

ماريا فرموزا حديثاً ؟ ماذا يريدون مني؟ بهدوء ينبغي عليَّ

أنْ أمحوَ علامةَ الظّلمِ التي تُعيق بعضَ الشيء

الحركةَ النّقيّـةَ لأرواحهم أحياناً.

إنَّه لغريبٌ حقّـاً، ألاّ تستوطنَ الأرضَ بعد هذا،

ألاّ تمارسَ تقاليـدَ تعلَّمتَـها بنُـدرةٍ،

ألاّ تُعطِيَ أزهاراً وأشياءً واعـدةً معنى مستقبل الإنسان;

أنْ لا تكونَ بعد هذا ما كان أحدٌ في أيدٍ رهيبـةٍ أبديّـة،

وأنْ تتخلّى عن اِسمك الخاصّ بكَ

مثلَ ما تَـرمي الدّميـةَ المحطَّمـةَ.

غريبٌ أنْ لا تتمنّى أيّةَ أمانٍ بعد هذا.
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657

غريبٌ أنْ ترى كلَّ ما كان ذا عَلاقةٍ، يرفرف

مُتَـفكِّكاً في الفضاء. وإنَّه لعصيبٌ أن تكونَ ميّتـاً،

وأنْ تعملَ كثيراً بعدُ، لتُدركَ تدريجيّاً قليلاً من الأبديّـة -،

ولكنَّ الأحياءَ كلَّهم يعملون الخطأَ، أنْ يجعلوا الفوارقَ جدَّ صارمةٍ.

الملائكة (كما يُـقالُ) لم يعرفوا غالباً، أ بين الأحياء

أو الأمواتِ يذهبونَ. التيّـارُ الأزليّ يجذبُ الأعمارَ كلَّها معه

خلال المَلكوتـيْن إلى الأبد، ويغمُـر أصواتَهم في كليْهما.

أخيراً، أولئك الذين غادروا مبكِّراً، لا يحتاجون إلينا بعد هذا،

ينسلخ المرءُ بلطفٍ عن الأرض، كما يبتعد المرء بترفّق

عن ثَديَيْ أمِّه. ولكنّنا، نحن الذين يحتاجون

إلى ألغاز عظيمة، يصدر ارتقاؤها السّعيد من حزننا

غالباً – هل نقدر أنْ نكون بدونها؟

هل الأسطورة بلا معنى، مرّةً في تعزية لينوس**،

إنَّ الموسيقى الأولى الجريئة نفذت إلى الخدَر العقيم;

وإلى الفضاء المرتَعِب الذي هجره فَجأةً فتى ربّانيّ تقريباً

إلى الأبد، أحَسَّ الخالي، بذاك الاهتـزاز،

الذي يُبهجنا الآن ويواسيـنا ويساعدنا.


ترجمة: د. بهجت عباس / من مجموعة ( سونيتات إلى أورفيوس )
رد مع اقتباس
  #62  
قديم 09-12-2011, 03:29 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي




من روائع الشعر العالمي

الـــى ... قصيدة لشاعر روسيا الأكبر: بوشكيــــــن

*************************************

لازلت أذكرُ تلك اللحظةَ المذهلة
عندما ظهرت أماميَ فجأةً
كما لو أنكِ بشارةٌ مغادرة
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657
طيفٌ نقيٌ حُفَّ بالضياء

عندها قد كنتُ سجين الكآبة
أرزح تحت صخب المواكب الرعناء
وعندما سمعته- صوتك الجذاب
حلمت بتقاطيعك ووجهك الخلاب

ويمضي الزمان عنيفا مع الرياح
والعاصفة بددت لي قصصَ الغرام
وأنا نسيت صوتك الجذاب
وتقاطيعك الإلهية ووجهك الخلاب

محجوز وسط الظلام، في جوف الوحدة
أيامي تجرر أقدامها ببطء وصراع
فقدت ايماني.. فقدت الالهام
فقدت دموعي والحب والحياة

وعندما كادت روحي أن تغادر
ظهرت ثانية أمام ناظريّ
كما لو أنك بشارة عابرة
طيف نقي حف بالضياء


والآنَ قلبي بكل انبهار
يخفق بسرعةٍ ويجد في حبور
الإيمان الصادقَ ثانيةً .. والإلهام
والدموعَ الحارةَ والحبَ والحياة



ترجمة: علي الزيبق
رد مع اقتباس
  #63  
قديم 09-12-2011, 03:29 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي

العزيزان : السامر و العم هادي لحضوركما اناقة تطغى على كل الروائع






بينما كان محمد النبي في مخبأه المرتفع

ظهر له بكل وضوح الملاك يحيطه النور

وطلب من التاجر الدي كان محتارا

والدي لم يقـرأ أبدا

كلمة كادت أن تكون كبيرة على لبيب

أشار اليه الملاك رافضا كل مقاومة

أشار اليه بقوة أن "إقرأ"

ما كان موجودا على اللــــــــوح ولم يتراجع

فقرأ حتى إنحنــــى لـــــــــــه المــــــــــــــــــلآك

وكان " بالــــــواحـــــــد " قـــرأ، واستطــاع

وسمـــع، وطبــــق

*

ترجمة: سعدي الدبس
رد مع اقتباس
  #64  
قديم 09-12-2011, 03:30 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي

من روائع الشعر العالمي

* خوفاً من الثقة الزائدة

للشاعر: وليم شكسبير



كممثل لم يتقن علي المسرح قوله

يخرجه عن دوره خوفه،

أو كحيوان ضارٍ أتخمه الغضب

وإذا زخم قوته يضعف قلبه،

هكذا أنا، خوفاً من مزيد الثقة، أنسي

نُطقَ مدائح الكمال في شعائر الهوي،

وأبدو كأني في زخم حبي أتداعي،

محملاً بعبءٍ قاصمٍ من سطوة حبي:

ألا فلتكن نظراتي إذ ذاك بلاغتي،

والسوابق الصامتات لصدري الحاكي،

وهي ترجو الحب ضارعة، وتنتظر الجزاء،

أكثر من ذاك اللسان الذي فاقها في تعابيره.

ألا تعلم ما يكتبه الحب صامتاً دونما كلمة،

فالسماع بالعينين من فنون الحب الجميل




********************

ترجمها الكاتب والشاعر الكبير الراحل جبرا إبراهيم جبرا سنة 1983.

رد مع اقتباس
  #65  
قديم 09-12-2011, 03:31 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي

من روائع الشعر العالمي
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657



على جانب الطريق لشاعر الهند الكبير طاغور


إنك تسير على شاطئ البحر نحو المعبد البعيد؛

أنا شجرة،

وبفيئي سأقبِّل جسدك.

دعني، أيها الحاج،

أقاسمك شطرًا من مجاهدتك

على جانب الطريق

سأبقى شاهدة على رحلتك،

وفي عبادتك، إذ تقرِّب الزهور،

سيمتزج بعضٌ منِّي.

ما كان صارمًا وقاسيًا،

أضفيتُ عليه شيئًا من الطراوة؛

ما كان مجهولاً ونائيًا،

أعرتُه، بحروف من الخضرة،

مظهَرَ المعلوم.

وإذ عرفتَني

بات لكَ أن تعرف طريقك،

وفي إبداعك

يترجَّع، ضعيفًا، صوتُ مَنْ نذرتْ نفسها لك.

إن أوراقي ترتعش

في حرِّ شمس الظهيرة اللاذع،

وتنشد الصلاة التي تهجع في قلبك.

أما ثماري فأمزجها بثمار عبادتك.



وحين يندغم النهار بالليل

وتنتهي رحلتُك،

سأقف هنا وحدي، وقد انتهت خدمتي.

هذا الدرب سيبقى غاليًا على قلبي

وفي ذاكرتك سأمكث كالذكرى.

ومن أجلك، بفرح،

سأقدِّم كلَّ ما هو لي!
رد مع اقتباس
  #66  
قديم 09-12-2011, 03:31 PM
الصورة الرمزية الأميرة مها
الأميرة مها الأميرة مها غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر أم الدنيا - الاسكندرية
المشاركات: 4,554
افتراضي

يهبط سعر الخشب كل يوم ..

أخبروني ؟؟أليس سيان ,

أين أجلس وأشرب المياه الغازية ..؟

عبثا ..

عبثا تخيفونني بالموت ..

**
لا ضير أنني أتسكع رث الثياب

وأن السماء فوقي كابية الضياء ,

الموضوع الأصلى من هنا: منتديات الكينج http://www.ar-arab.com//showthread.php?t=5657
لا بأس أنني

أفتش جيوبي ثلاث ساعات

بحثا عن سنتيم واحد ,

أضع دماغي على كفّي

وأطعم النسور في جبال الأنديز

**

أرتفع عاليا ,

أزداد علوا ,

وأحلق في خيالي ,

كما على زحافات الثلج

فوق كل ما تحبون ..

فوق المال والثياب ,

فوق الزمن ,

وأطير الى حيث يتبادل الناس القبلات

**

أنت ,

أيتها الأبدية ,

تسكرينني الآن

أكثر من زهرة برية في صباي ,

أنت ,

أيتها الأبدية ,

أرسل اليك عينّي .

أشعر أنني

سرعان ما سأفقد آخر وزن لجسمي

فمنذ الآن أستطيع

أن أختفي في الرمل الهش ,

كدودة المطر .

منذ الآن

أضع على راحة كفي

عشرة جبال

وأسند الكون بكتفّي


**

هاتوا ثلج غرينلاديا كله ,

لأحيله مرة أخرى إلى ماء

بزفرة ِ واحدة

**

أيتها الأحلام ,

هو الحب .

أعطاني هذه الأغنية

هو الحب ,

وراء الأشجار , حيث المنحدر المائل ,

حيث تتدحرج الشمس ,

كقط ِ أصفر

لتلحس وجهي ..

**

أرقد عند الأشجار ,,

غارقا في السعادة ,

وفوق رأسي

تعزف أعمدة الهاتف

لحنا على مزمار

***

الكساندر تشاك

ولد في ريغا عاصمة لاتفيا اليوم في بداية الحرب العالمية الاولى ..
كان تشاك من بين ثلث سكان لاتفيا الذين هاجروا الى روسيا

خوفا من الالمان ..دخل كلية الطب في موسكو وعمل على جبهات القتال آنذاك مع الممرضين ..وتنقل مع الجنود عبر القسم الاوربي من الاتحاد السوفييتى آنذاك ..ثم عاد الى موطنه ريغا ..حتى أيامه الأخيرة ..1950
شارك في الحركة الشعرية في موسكو آنذاك مع مايكوفسكي ويسينين ..وغيرهم
وعاش في موسكو تجربة شعرية ثرية وعندما عاد الى ريغا صعق بأن الحركة الشعرية في لاتفيا رغم غناها تتحرك في اطار ضيق ..الفلاح والقرية !!
عند تشاك نصطدم بعالم جديد من الشعر ..عالم الضواحي المنبوذة من المدينه ..أصبح تشاك في الشعر العالمي رمزا
للأحياء القابعة في ضواحي المدينه بأكواخها وشوارعها الضيقة ..ويمتد أحيانا ليصبح ابن المدينه ..ويواجه " رعاة الخنازير " كما يسميهم المنطوين في قراهم بعيدا عن الحياة !!
تشاك ..هو شاعر الانسان العادي الساعي عن قطرة الفرح
ونسمة السعادة ..شاعر من يعبّد الطريق ..ومن يصلح الآلة

ويبصق بذاءاته وسط الطريق على الأوجه المتخمة ..التي تجر وراءها كلابها الصغيرة ...!!!
صورة تشاك الشعرية مفاجئة تماما كالتيار الكهربائي ..
عفوية تماما كالأطفال تذهلك ببساطتها ..إلّا أنها في كل الأحيان ترتعش كعصفور بلله المطر ,,يتململ بين أيدينا
نخشى أن نتركه فيفر ..أو نضغط عليه فنقتله ..
له كتابات "ابن المدينه " , " الضاحية الخضراء " ...وغيرها

كتب تشاك الشعر المقفى ..وكذلك قصيدة النثر الحرة ..والكلاسيكية أيضا ..
باختصار تشاك هو ابن شرعي وبار لذلك الجيل الذي أنجب لوركا والوار ونيرودا ..بناة الشعر الحر العظيم ..وشعره غني بقدرته الأخاذة على معايشتنا اليوم بنعومته ونقائه من التكلف

ترجمة
نوفل نيوف

..معظم المعلومات مترجمة عن مقدمة فلاديمير نيفسكي من ترجمته أشعار تشاك الى الروسية تحت عنوان
" قلب على الرصيف "
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
الشعر, العالمي, روائع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Bookmark and Share


الساعة الآن 12:55 PM.

Rss  Rss 2.0 Html  Xml Sitemap  


أقسام المنتدى

القسم الاسلامى | المنتدي الاسلامي العام | منتدى دروس وأحداث من السيرة النبوية | منتدى الصحابة و الشخصيات الأسلامية | منتدى الفقه الأسلامي | منتدى المعاق الداعية | انت تسأل و عالم يجيب | منتدي القرأن الكريم | حفظ وتسميع القرأن الكريم | طلبات التسجيل فى نظام التحفيظ | التجويد بالصوت و الصورة | قسم العام | أخبار الرياضة | استشارات قانونية | قسم الاسرة الشامل | قسم الترحيب والمناسبات | منتدى المراة | منتدى الديكور والتدبير المنزلى | منتدى الاعمال اليدوية الاناقة و الجمال | المنتدى الطبى العام | فضفضة وتجارب | قسم المنوعات والفنون | الشعرو الادب | طرائف ومسابقات | قسم كمبيوتر و برامج | ملتقى التصميمات والمطويات والصور | الاسطوانات الدعوية | الكمبيوتر والبرامج والانترنت | المكتبة الاسلامية والعامة والادبية | الشكاوى و المقترحات و تطوير الموقع | القسم الادارى الخاص | منتدى المشرفين | قسم القصص | المحذوفات | منتدى الدفاع عن الشريعة | منتدى الاعجاز في القران و السنة النبوية | المتشابهات في القرأن | جدول مواعيد حلقات التحفيظ | ترجمة القرأن بالغة الاشارة ..لغة الصم | القصص في القران | تأملات في سور و أيات | النداءات الربانية | حول تفسير القران الكريم | تساؤلات , ودرء شبهات حول القران الكريم | تساؤلات, ودرء شبهات حول الأحاديثِ والسيرة | تساؤلات, ودرءُ شبهات حول شرائع الإسلام | تساؤلات, ودرءُ شبهات قضايا معاصرة | منتدى الاسرة العام ( كل ما يهم الاسرة والحياة الزوجية ) | منتدى المطبخ | English Cards | French Cards | المكتبة الاسلامية | المكتبة العامة | المكتبة الادبية | منتدى من صفحات التاريخ | علم القراءات | الصوتيات والمرئيات الاسلاميه | المسلمون الجدد | فتاوي خاصة بالمعاقين | الأناشيد الاسلامية | الدروس والمحاضرات و الخطب | تحت المجهر | تقارير وتحليلات ومقالات دعوية وتربوية متميزة | منتدى النكت |



Powered by vBulletin® Version 3.8.7 Beta 1
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
Inactive Reminders By Icora Web Design
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60